اخبار

وزير الطاقة الروسي: البيتكوين مقابل النفط والغاز

تسعى روسيا التي تخضع لعقوبات شديدة لإيجاد طرق لزيادة إيراداتها، لذلك قد سمحت للصين وتركيا بالدفع بعملة البيتكوين مقابل الحصول على الطاقة.

وقد طرح رئيس الاتحاد الروسي للطاقة إمكانية قبول بيتكوين كدفعة مقابل النفط والغاز من الدول الصديقة مثل الصين وتركيا وصرح أن هذه الدول يمكن أن تبدأ في دفع ثمن الطاقة بالروبل الروسي واليوان الصيني والليرة التركية أو حتى بيتكوين (BTC) بدلاً من المعيار الدولي الدولار الأمريكي.

ووفقًا لوسائل الإعلام الروسية RBC صرح Zavalny رئيس لجنة DUMA للطاقة في مؤتمر صحفي يوم الخميس أنه وممثلين من الصين وتركيا يتناقشون التغييرات في عملات التسوية المفضلة لأكبر صادراتها.

حيث صرح Zavalny “لقد اقترحنا على الصين منذ فترة طويلة أن تحول المعاملات بعملات وطنية من الروبل واليوان ومع تركيا بالليرة والروبل، يمكن أن تكون مجموعة العملات مختلفة وهذه ممارسة عادية، وإذا كانت هناك عملات بيتكوين، فسنقوم بتداول عملات البيتكوين “.

كما أضاف “أن الدول غير الصديقة يمكن أن تدفع ثمن نفطها بالروبل أو الذهب، ومع ذلك ليس من الواضح ما إذا كان بإمكان روسيا تغيير شروط العقود الحالية مع الدول التي تدفع باليورو أو بالدولار الأمريكي”.

تستكشف روسيا السبل التي يمكنها من خلالها التخفيف من أثار العقوبات الاقتصادية الدولية المفروضة على غزو أوكرانيا حيث تم استبعاد البنوك الروسية من نظام SWIFT لمنعها من تسوية المدفوعات، كما مُنعت معظم الشركات من التعامل مع روسيا باستثناء تجارة النفط والغاز.

الجدير بالذكر ان الطاقة هي أهم سلعة منفردة تصدرها روسيا وهي مصدر رئيسي للطاقة في أوروبا ودول أخرى وجدت أنه من الصعب استبدالها، ووفقًا لرويترز ان حصيلة إيرادات تجارة النفط والغاز لروسيا تقدر بقيمة 119 مليار دولار في عام 2021 بما في ذلك الكهرباء والكيروسين والفحم والغاز الطبيعي حيث شكلت تجارة الطاقة 53.8٪ من إجمالي صادرات روسيا البالغ 388.4 مليار دولار في عام 2021، وفقًا لمجلة روسيا بريفينغ.

ووفقًا لـ CoinGecko تفاعل سوق العملات المشفرة بشكل إيجابي مع أخبار حالة الاستخدام الدولي الموسعة لـ BTC حيث ارتفعت عملة البيتكوين بنسبة 2.5٪ خلال اليوم الماضي وتقترب الآن من أعلى مستوياتها في 30 يومًا، حيث يتم تداولها عند 43917 دولارًا .

الجدير بالذكر أن Larry Fink الرئيس التنفيذي لشركة Blackrock أكبر مدير للأصول في العالم توقع بعد ظهور نظام دفع رقمي جديد أمام عينيه في رسالة يوم الخميس إلى المساهمين أن عدم الاستقرار السياسي العالمي يمكن أن يمهد الطريق للدول لاعتماد العملات الرقمية كأدوات تسوية دولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى