اخبار

سعر الصرف للـNFT في مساره الصحيح عالمياً ليصل إلى أقصى ارتفاع له،  بـ37 بليون دولار حتى الآن

يستمر الصرف على عملات الـNFT ليصل إلى أعلى مستوياته في عام 2022، حيث وصل إلى 37 بليون دولار في السوق حتى الآن هذا العام، وذلك وفقاً لما أوضحته أبحاث جديدة من منصة بيانات البلوكتشين الخاصة بـChainalysis.

وقد أصبحت عملة الـNFT معروفة على مدار السنة الأخيرة، ووفقاً لآخر تقرير للشركة، فإن النشاط على عملة الـ NFT مستقر وسعر الصرف الخاص بالعملة من المتوقع أن يصل إلى أعلى مستوياته بنهاية هذا العام.

وقد وجدت Chainalysis أن حاملي العملة أرسلوا أكثر من 37 بليون دولار لأسواق الـ NFT حتى الآن، وهذا من شأنه أن يمهد لهم الخطى لتخطي مجموع الـ40 بليون دولار التي أرسلوها في عام 2021.

وقد صرح إيثان ماكماهون Ethan McMahon، أحد الاقتصاديين بـChainalysis “إن الـNFT أصبحت واحدة من أكثر أجزء الجيل الثالث للويب حيوية وتميزاً على مدار آخر عامين.”

“وإلى حد كبير، فإن الحماس الذي يدور حول الـNFT نابع من إستخدام حامليه له في شراء وتداول القطع الفنية الرقمية. ولكن القوة الكامنة لهذه التكنولوجيا أكبر من أن يستخدمها حامليها فقط في امتلاك البيانات الرقمية، أو الوسائط التي لها علاقة بالرموز، حيث يمكنهم أيضاً من شراء أصول على أرض الواقع.”

وبينما تستمر شهرة الـ NFT في الازدهار، يزداد عدد مشتري وبائعي عملات الـ NFT النشطين. ففي الربع الأول من 2020، اشترى وباع عدد 950,000 من العناوين الفريدة عملات الـNFT، وابتداءاً من 627,000 في الربع الأخير من 2021. وبوجه عام، فإن عدد الباعة والمشترين النشطين لعملات الـNFT يزداد كل ربع منذ الربع الثاني لعام 2020.

ففي الربع الثاني من عام 2022 (ابتداءاً من 1، مايو) تعامل عدد 491,000 عنوان بعملات الـ NFT واضعين سوق الـ NFT على أول خطى استمرار نموه مع كل ربع مع ازدياد عدد المساهمين فيه.

كما تتبعت Chinalysis المشاركة الشهرية لمرور الانترنت الخاص بأسواق الـ NFT جغرافياً لتجد أن بعض المناطق أكثر تفاعلاً من مناطق أخرى، فقد ازداد مرور الويب في أسواق الشرق الأوسط منذ منتصف 2021، وقد استقر منذ هذا الوقت، مسجلاً حوالي 5 في المائة من إجمالي المرور العالمي.

وأضاف ماكماهون، “في حين انه كانت هناك بعض التقلبات الواضحة الشهرية، إلا أننا كنا نرى أن أغلب جامعي عملات الـ NFT- الذين تصل حجم معاملاتهم ما بين 10,000 دولار إلى 100,000 دولار- قد شكلوا مجموع الأنشطة. في حين أن مستثمري المؤسسات- والين تبلغ قيمة معاملاتهم أكثر من 100,000 دولار- تسعى، وتشكل الجانب الأكبر من حجم الأنشطة في بعض الأسابيع حين تتم عمليات الشراء الكبرى.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى