blog

متي يتوقف تعدين البيتكوين؟

أصبح التساؤل الرئيسِ لكافة مُتداولي البيتكوين يدور حول العدد المحدود من البيتكوين، والمُتمثل عند 21 مليون، بمعنى أنه عندما يتم تعدّين جميع البيتكوين فلا يمكن إنشاء فوق الحدّ المُحدد عند 21 مليون بيتكوين.

ماذا سيحدث عند تعدّين 21 مليون عملة بيتكوين؟

البيتكوين هو أول أصل رقمي يُعاني من ندُرة رياضية، ويُمكِن التحقق من هذه النُدرة من قِبل أي عضو في الشبكة ويتم تنظيمها بواسطة خوارزمية تٌتيح للمُعدّنين إنشاء كتل عملة البيتكوين الجديدة، ويساعد هذا الدعم عُمال التُعدّين على تغطية التكاليف المُرتفعة للتعدّين.

فكل أربع سنوات، تقوم الخوارزمية بتخفيض الدعم إلى النصف في حدث يُسمى النصف وإنقسام المكافأة، وستستمر هذه العملية حتى عام 2140، عندما ينخفض ​​تدفق البيتكوين الجديد من ساتوشي واحد لكل كتلة إلى صفر، وعندما يحدث إنقسام المُكافأة المُوجهة للمُعدّنين، تنخفض إيرادات المُعدّنين إلى النصف تقريبًا.

كما هو الحال مع أي صناعة، يُمكِن أن تؤدي خسارة الإيرادات بنسبة 50٪ إلى إجبار الشركة على التوقف عن العمل، وفي حالة البيتكوين، يُوفر التعدّين بشكل مباشر الأمان للشبكة، لذا فإن رحلة عُمال التعدّين من الشبكة يُمكِن أن تعرض نموذج أمان البيتكوين للخطر؛ حيث أنه وفقًا لإتجاه دعم الكتلة نحو الصفر، يعتقد المُتشككون في البيتكوين أن إنخفاض عائدات التعدّين قدّ يؤدي إلى إنخفاض الأمان وتقليل قيمة البيتكوين نفسه، أي أنّ هناك احتمالية لإنكماش العملة.

ومع إنخفاض مُعدّل التضخم في البيتكوين بإستمرار، إدعى بعض الإقتصاديين أنه لن يكون هناك ما يكفي من البيتكوين ليؤسس عليه نظام نقدي، وأن البيتكوين لن تدّعم مدفوعات التجزئة أبدًا، لكن النُدرة في البيتكوين مهمة وجعلت كثير من الأفراد يُقارنون البيتكوين بالذهب لأسباب مختلفة، حيث أن البيتكوين مثل الذهب، لكن البيتكوين يجب تعدّينه أو العمل بجِد لكسبه، بينما الذهب يُمكِن أن يُستخرج من الأرض.

وفي هذا الشأن يُذكر أن ساتوشي ناكاموتو وضع شرطًا لعملة البيتكوين في كود المصدر، ألا وهو أن يكون عرضها محدود ويُستخرج منها كل فترة جُزءًا محدودًا أي أنها مقيدة بالوقت، لذلك سينتج المُعدّنون 21 مليون بيتكوين فقط.

العرض المحدود للبيتكوين

كما ذكرنا مُسبقًا، يُمكِن للمُعدّنين إنتاج 21 مليون بيتكوين فقط، وبعد ذلك سيكونون قدّ إستنفدوا معروض البيتكوين الأقصى، وبالرغم من ذلك هناك إمكانية لتغيير بروتوكول البيتكوين لكن لن يحدث هذا إلا بموافقة أغلب المُعدّنين ومجتمع الكريبتو بأكمله، حيث يرون أنها ميزة في البيتكوين تميزه عن غيره وتُقدّم له قيّمة فريدة من نوعِها.

ولذلك يتساءل الكثير عما سيحدث بمجرد وصول إجمالي المعروض من البيتكوين إلى الحد الأقصى، فحاليًا يوجد في العالم 18.8 مليون عملة بيتكوين مُتداولة، وهذا يعني أن المُعدنين بقي أمامهم أقل من 3 مليون بيتكوين لإستخراجه.

ولكن على الرغم من أن العالم سيحتوي على 21 مليون عملة بيتكوين فقط، إلا أن بعض الأشخاص وافتهم المنية دون مشاركة تفاصيل المفتاح الخاص بهم مع أي شخص، وفقد البعض الآخر المفاتيح الخاصة، وبالتالي لا يمكنهم الوصول إلى عملات البيتكوين الخاصة بهم، وبالتالي، يُمكِن أن يكون للعالم أقل من ملايين عملات البيتكوين المُتدّاولة.

مُكافآت تعدّين البيتكوين

أنتج المُعدّنون 18.4 مليون بيتكوين في غضون عشر سنوات مُنذّ أن وُجد البيتكوين، ونظرًا لأن المُعدّنين لديهم 3 ملايين عملة بيتكوين أخرى، فقد تكون هذه العملة الرقمية الآن في مراحل التعدّين النهائية.

وعلى الرغم من أن المُعدّنين قد أنتجوا غالبية هذه العملة الرقمية، إلا أن جدولها الزمني مُعقد، ويُكافئ المُعدّنين بكتلة من عملات البيتكوين بمجرد التحقق من كل جزء من المُعاملات.

فعلى سبيل المثال كافأت شبكة البيتكوين المُعدنين بـ 50 بيتكوين، بعدها خفضت الشبكة هذه المكافأة إلى النصف 25 بيتكوين في عام 2012، ثم حدث النصف مرة أخرى في عام 2016، مع حصول المُعدنين على 12.5 بيتكوين، وبحلول عام 2020، أصبح المُعدّنين يحصلون على 6.25 بيتكوين بعد تعدّين كل كتلة جديدة، وبلغت قيمة مُكافأة تعدّين البيتكوين في أكتوبر 2021 حوالي 6.25 بيتكوين أي ما قيمته 395 ألف دولار.

هذا وتؤدي عملية التخفيض النصفي كل أربع سنوات إلى خفض مُعدّل التضّخم لهذه العملة، وستستمر هذه العملية حتى يُنشئ المُعدّنون عملة البيتكوين النهائية.

ومن غير المُرجح أن يقوم عمال التعدّين بتعدّين آخر عملة بيتكوين حتى عام 2140؛ إذ يُمكِن لشبكة البيتكوين تغيير هذا البروتوكول إعتمادًا على كيفية تطور العملة المُشفرة، ومع ذلك، فإن عملية التعدّين تكُافئ عمال التعدّين من خلال عملات جديدة، بالإضافة إلى الإستفادة من رسوم البيتكوين التي يدفعها المُتعاملون بالبيتكوين.

آثار العرض المحدود للبيتكوين على المُعدّنين

يؤثر المعروض المحدود من البيتكوين على المُعدّنين أكثر من غيرهم؛ لأنه بدلًا من التنقيب عن هذه العملة الرقمية، يشتري معظم الأشخاص هذه العملة المُشفرة على منصات التدّاول الرقمي، وتسمح مثل هذه المنصات للأشخاص بشراء أو بيع أو تدّاول البيتكوين بإستخدام النقود الورقية.

وبالرغم من ذلك، فإن هذا الأمر لا يمنع بعض الأفراد والشركات من تعدّين البيتكوين، حيث يُجادّل بعض المُنتقدين بأن الشبكة ستُجبر عمال التعدّين على الإبتعاد عن مُكافآت الكتلة الخاصة بهم بعد الوصول إلى مستوى 21 مليون بيتكوين، ولكن من المُرجح أن يقوم المُعدّنون بالتحقق من المُعاملات بشكل تنافسي وفعّال، حتى بعد إنتاج آخر عملة بيتكوين؛ لأن كل مُعاملة تأتي مع رسوم المُعاملات.

وعلى الرغم من أن هذه الرسوم تُمثل بضع دولارات لكل كتلة، إلا أنها قدّ تَزيد إلى آلاف الدولارات؛ نظرًا لأن مُعاملات البيتكوين تنمو على مستوى العالم، ولأن سعر البيتكوين مستمر في الإرتفاع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى