blog

ما هو عالم الـMetaverse؟

إذا كنت من هواة أفلام الخيال العالمى وشاهدت فيلم Ready Player One للمخرج ستيفن سبيلبرغ فقد يكون لديك تصور كامل عن الـMetaverse، أما إن لم تشاهد مثل هذه الأفلام من قبل فسوف نقدم لك التصور الكامل من خلال هذا المقال عن الـMetavers.

ماهو الـMetaverse؟

يشير الـMetaverse إلى المنصات الرقمية المتكاملة الحالية والمستقبلية التي تركز على الواقع الافتراضي والواقع المعزز ويتم الترويج له على نطاق واسع باعتباره الحدود التالية للإنترنت ويُنظر إليه على أنه فرصة تجارية ومالية مهمة لصناعة التكنولوجيا والقطاعات الأخرى.

في رؤية الـMetaverse التي صاغتها وسائل التواصل الاجتماعي وشركات التكنولوجيا، ستسمح الأجهزة مثل سماعات الواقع الافتراضي والنظارات الرقمية والهواتف الذكية وغيرها من الأجهزة للمستخدمين بالوصول إلى بيئات الواقع الافتراضي أو المعزز ثلاثي الأبعاد حيث يمكنهم العمل والتواصل مع الأصدقاء، إجراء الأعمال التجارية، وزيارة المواقع البعيدة، والوصول إلى الفرص التعليمية، كل ذلك في بيئة تتوسط فيها التكنولوجيا بطرق جديدة وغامرة.

إن الـMetaverse ليس مجرد نوع واحد من التجربة بل يشير إلى سلسلة متصلة من التجارب الرقمية الغامرة التي ستكون متاحة للمستخدمين في المستقبل والتي ستسمح لهم بالمشاركة في مجموعة من الأنشطة المختلفة في مساحات رقمية بالكامل.

قد يعني ذلك المشاركة في لعبة واقع افتراضي متعددة اللاعبين يتم الوصول إليها من خلال نظارة رأس VR أو تجربة مساحات رقمية ومادية متكاملة مثل المحتوى الرقمي الغامر الخاص بالموقع من مستخدمي الأعمال الذين يزورون عبر النظارات الرقمية أو الهواتف الذكية.

وبالتالي، فإن الـMetaverse ليست مساحة رقمية واحدة بل عددًا من المساحات الرقمية والتجارب التي يتم إنشاؤها حاليًا من قبل الشركات لتقديم تجارب رقمية أكثر واقعية وغامرة.

تحتوي التكنولوجيا على مجموعة من الوظائف المحتملة من منصات تعاون الواقع المعزز التي يمكن أن تتيح تعاونًا وتكاملًا أفضل لمنصات إنتاجية العمل للفرق البعيدة التي قد تسمح، على سبيل المثال، لوكلاء العقارات باستضافة جولات منزلية افتراضية.

حاليًا، تم دمج بعض جوانب الـMetaverse في ألعاب الفيديو الحالية التي تدعم الإنترنت مثل Second Life و Minecraft و Fortnite.

تقدم هذه الألعاب تجارب اجتماعية وافتراضية لها عالمها الإفتراضي الدائم حيث يمكن للاعبين من جميع أنحاء العالم المشاركة فيه في وقت واحد، وعلى الرغم من أنه ليس مرادفًا للواقع الافتراضي، فإن الـMetaverse سيقدم المزيد من هذا النوع من تجارب الواقع الافتراضي.

تستثمر العديد من وسائل التواصل الاجتماعي وشركات التكنولوجيا مثل Meta Platforms (سابقًا Facebook) و Microsoft بشكل كبير في Social VR بهدف إنشاء منصات حيث يمكن للأشخاص الاتصال اجتماعيًا أو العمل عن بُعد عبر منصات مثل Microsoft Teams.

النقاط الأساسية لعالم الـMetaverse

  1. العالم الافتراضي
    العالم الافتراضي هو بيئة محاكاة يمكن الوصول إليها من قبل العديد من المستخدمين الذين يمكنهم استكشاف العالم في وقت واحد وبشكل مستقل من خلال استخدام الصورة الرمزية.

    يقدم العالم الافتراضي البيانات الإدراكية للمستخدم بينما يتضمن أيضًا إجراءات واتصالات المستخدمين الآخرين في الوقت الفعلي جنبًا إلى جنب مع تحركاتهم.

    تستخدم الألعاب الضخمة متعددة اللاعبين عبر الإنترنت عوالم افتراضية للسماح للاعبين بالقيام بأشياء مثل بناء العالم وتغييره والسفر بين المساحات داخل العالم.


  2. الواقع الافتراضي
    الواقع الافتراضي هو تجربة محاكاة يتم توفيرها عادةً بواسطة نظارة الواقع الافتراضي تعرض صورًا وأصواتًا واقعية وأحاسيس أخرى للمستخدم داخل بيئة افتراضية.

    ويتم استخدام الواقع الافتراضي حاليًا لألعاب الفيديو ولكن يمكن استخدامه للاجتماعات الافتراضية أو التدريب الطبي أو التدريب العسكري.

    يستطيع الشخص الذي يستخدم معدات الواقع الافتراضي القيام بأشياء مثل النظر حول العالم الافتراضي والتحرك والتفاعل مع الأشياء والمستخدمين الآخرين.


  3. الواقع المختلط
    الواقع المختلط هو تكامل العالمين الواقعي والافتراضي لخلق طرق جديدة للتفاعل مع المساحات المادية والرقمية والمستخدمين الآخرين.

    في الواقع المختلط، أنت لست في العالم الافتراضي فقط أو في العالم الواقعي بالكامل ولكنك في مكان ما دائمًا “استمرارية الظاهرية” بين البيئات الواقعية والافتراضية.


  4. الواقع المعزز
    يشبه الواقع المعزز الواقع المختلط من حيث أنه يخلق طريقة تفاعلية لتجربة بيئات العالم الحقيقي.

    غالبًا ما يعزز الواقع المعزز العالم الحقيقي من خلال الإضافات الحسية الرقمية مثل المرئيات أو الأصوات أو البيانات الحسية أو البيانات الشمية.

    يتميز الواقع المعزز بتكامل العالمين الواقعي والافتراضي، والتفاعل في الوقت الفعلي، والتصورات ثلاثية الأبعاد لكل من الكائنات الافتراضية والحقيقية.


  5. الاقتصادات الافتراضية
    تم استخدام مصطلح “الاقتصاد الافتراضي” لأول مرة للإشارة إلى تبادل أو بيع السلع الافتراضية داخل الألعاب عبر الإنترنت، خاصة الألعاب الضخمة متعددة اللاعبين عبر الإنترنت.

    في بعض هذه الألعاب يمكن للاعبين شراء أشياء من بعضهم البعض وتبادل أموال حقيقية مقابل أموال تعتمد على اللعبة.

    ومع ذلك، يمكن للاقتصادات الافتراضية الآن أيضًا دمج العملات المشفرة والرموز المميزة غير القابلة للاستبدال.

    يعتقد الكثيرون أن شركات وسائل التواصل الاجتماعي والشركات الأخرى قد تنشئ عملات افتراضية خاصة بها في المستقبل، على الرغم من أن المنظمين قد يضعون قيودًا على قدرتها على القيام بذلك.

فى النهاية يبدو أن هناك الكثير من الإثارة وراء الـMetavers لما لديها من تقنيات ومميزات بالإضافة لعملات رقمية خاصة بها مثل عملة الـGala ، وسنركز حديثنا عن عملات الـMetaver فى المقالات القادمة.

والآن أخبرنا هل ترى ان هذه التكنولوجيا هى المستقبل؟ شاركنا برأيك و أكتب تعليق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى