blog

ما هي التأثيرات البيئية الناتجة عن تعدين العملات المشفرة؟

إذا كنت مهتم بالعملات الرقمية ومجال الـNFT، وبالتأكيد هذا هو الحال بدليل وصولك لموقعنا ولهذا المقال تحديداً، إذاً لابد وأنك سمعت تكراراً عن أثر التعدين على البيئة وكيف أن لعدة دول بعض التصريحات أو التحركات في هذا الصدد مثل أمريكا والنرويح وإيران وغيرها.

لعلك سمعت أيضاً عن الأصول الرقمية الخضراء واتفاقية باريس وعلاقتها بالبلوكتشين، وكذلك عن تأثير الـ NFTs المناخية، وفي حال أنك لا تدرك أبعاد تلك التفاصيل على مستقبل التعدين فيمكنك الإطلاع على مقالنا السابق من هنا حيث نشرح فيه بشكل مفصل عن تلك التأثيرات.

ويمكننا تلخيص التأثيرات المناخية في النقاط الآتية لنعرف ما هي التأثيرات البيئية الناتجة عن تعدين العملات المشفرة؟

  • ينتُج عن تعدين الـ Bitcoin ما يُقدر بنحو 40 مليار رطل من انبعاثات الكربون في الولايات المتحدة.
  • يتطلب إثبات تعدين العمل الكثير من قوة الحوسبة التي تستخدم كميات من الكهرباء قادرة على تزويد البلدان بالطاقة.
  • تتطلع صناعة العملات المشفرة إلى تقليل انبعاثات الكربون بنسبة 100% بحلول 2030.

ما هي التأثيرات البيئية الناتجة عن تعدين العملات المشفرة؟

إن صناعة العملات المشفرة كصناعة التعدين لها تداعيات بيئية خطيرة نتيجة عملية الطاقة المكثفة المستخدمة لإنتاج العملات، وعلى خلاف صناعة التعدين قد تبدأ صناعة العملات المشفرة في تغير الطريقة التي تعمل بها.

إليك ما تحتاج معرفته حول عدم استدامة التعدين والتطورات التي بإمكانها تغير ذلك.

ما هو التأثير البيئي للعملات المشفرة؟

لكي نفهم التأثيرات البيئية للعملات المشفرة لابد أن نفهم أولًا كيف يتم إنشاء عملة رقمية جديدة. نظرًا لإن العملات المشفرة لا يتم تنظيمها بواسطة سلطة مركزية، فإن الـ Blockchain تعتمد على المستخدمين في التحقق من المعاملات وتحديث الـ Blockchain بكتل جديدة من المعلومات.

 ولحماية هذه المعلومات الجديدة من التلاعب بها من قِبل بعض الجهات السيئة يجب أن تكون عملية التحقق صعبة ومكلفة للغاية، ولذلك تم تطبيق إثبات العمل POW في معظم العملات المشفرة.

وباختصار فإن أثبات العمل عبارة عن آلية إجماع تسمح للمستخدمين بالتحقق من صحة معاملات العملة المشفرة من خلال حل مشكلة رياضية معقدة وهذه الآلية هي الأكثر استخدامًا.

عند قيام شخص ما بتعدين عملة فإنه يقوم بتشغيل برامج على أجهزة الكمبيوتر خاصته، كلما زادت القوة وراء جهاز الكمبيوتر كلما زادت فرصة المُعدِن بالحق في تحديث Blockchain وجني المكافآت.

لذلك يتم تحفيز المُعدنين بمزيد من القوة وراء عمليات التعدين للتغلب على منافسيهم.

تم إنشاء ما يُعرف بـ ASIC وهى أجهزة كمبيوتر قوية جدًا مُصممة لغرض تعدين خوارزمية معينة من العملات المشفرة لزيادة تحسين قوة الحوسبة لحل مشكلات إثبات العمل.

وعلى الرغم أنه يمكن استخدام ASIC لتعدين أي عملة مشفرة إلا أنها ضرورية لتعدين الـ Bitcoin نظرًا لصعوبة المنافسة.

المنافسة تزداد مع قيام المعدنين بتعدين المزيد من Bitcoin، كما تُقدر جامعة كامبريدج أن Bitcoin وحده يُولد 132.48 تيراوات/ساعة سنويًا وهو ما يتجاوز استخدام الطاقة السنوي للنرويج 123 تيراوات/ساعة عام 2020.

ستختلف كمية ثاني أكسيد الكربون المنبعثة من استخدام الطاقة بناءًا على الطريقة التي تُولَّد بها. بعدما حظرت الصين تعدين الـ Bitcoin بها زاد التعدين بأمريكا مما نتج عنه مما يقرب من 40 مليارر طن من ثاني أكسيد الكربون.

كما إنه كل 4 سنوات تقريبًا يتم تقليل كمية البيتكوين إلى النصف وهي الكمية التي يتم توزيعها لتحديث Blockchain، وعندما تم تخفيض المكافأة من 12.5 قطعة نقدية إلى النصف 6.25 تم مضاعفة انبعاثات الكربون المطلوبة لإنشاء عملة واحدة.

هل كل العملات المشفرة تؤثر سلبًا على البيئة؟

سيتم التوضيح فيما يلي كيفية تأثير العملات المشفرة على البيئة.

إثبات العمل Proof of Work

  هو الطريقة السائدة للتحقق ومن المرجح أن يظل مستخدمًا ومناسبًا في الوقت الحالي، ولا يتم إنشاء كل العملات المشفرة من خلال إثبات العمل وبالتالي لا تتطلب قوة المعالجة أو الطاقة للتعدين كعملة من إثبات العمل.

لا تزال الـ Blockchain بحاجة إلى التحقق من صحتها ولكن ظهرت طرق حديثة بديلة للتحقق كما توُفر مستويات من الأمان.

إثبات الحصة Proof of Stake

من خلال هذه الآلية يستخدم المعدنون العملات المشفرة التي يمتلكونها بالفعل للوصول إلى حقوق التعدين بما يتناسب مع ما يمتلكونه منها.

ثم يقومون بقفل هذه العملات المشفرة لإنشاء عُقدة تحقق Validator node ليمكنها من التحقق من معاملة ما. عندما يحتاج الأمر الموافقة على كتلة جديدة من المعلومات يختار الـ Blockchain عقدة تحقق عشوائية.

إذا تم التحقق منها يتم إضافتها إلى Blockchain، وإذا حاول أحدهم إضافة أي كتلة من المعلومات غير الدقيقة يتم فقد بعض من عملاتهم المشفرة المُخزنة.

 على الرغم من إن هذا النظام لا يتضمن مشكلات استخدام الطاقة التي تؤثر على إثبات العمل إلا إنه به عدم مساواة حيث يحصل الأشخاص الذين لديهم عملات مشفرة على عوائد أكبر من غيرهم.

وإنه من المكلف شراء طاقة الحاسوب المستخدمة للتعدين من خلال إثبات العمل. ويوجد بالفعل أكثر من 200 قطعة من العملات التي تعمل من خلال إثبات الحصة أكبرها Solona بقيمة سوقية 28.39 مليار دولار.

إثبات الحرق Proof of Burn

يٌعتبر مزيج من إثبات العمل وإثبات الحصة وعن طريقه يقوم المدققون بحرق كمية من العملات المشفرة (أي يتم إزالة هذه العملات من التداول بشكل دائم).

وبعد ذلك يشتري المدققون جهاز تعدين افتراضي ليتناسب مع كمية العملات التي يتم حرقها، كلما حرقت عملات أكثر كلما زادت سرعة التعدين. وهذا يقلل من نفقات الطاقة المستخدمة فى عملية التعدين.

تم إنشاء هذه الآلية الجديدة لمعالجة التأثيرات البيئية حول إثبات العمل. العملة المشفرة الوحيدة التي تستخدم هذه الآلية هي Slimcoin.

ملاحظة هناك بعض الـ Blockchain التي تسمح بحرق عملات من Blockchain أخرى.

إثبات السعة Proof of Capacity

بدلًا من قياس قوة الحاسوب أو الحصة تستخدم آلية إثبات السعة مساحة التخزين المتاحة على محرك الأقراص الثابتة لجهاز التعدين للتحقق من صحتها.

الحلول المتاحة لتعدين خوارزمية إثبات السعة يتم تخزينها على جهاز التعدين فى أى مساحة فارغة.

أي كلما زادت سعة التخزين كلما زادت الحلول التي يمكنك تخزينها، أى أنه هناك فرصة أكبر لامتلاك الحل الصحيح للخوارزمية.

يستخدم عدد من العملات هذه الآلية منها Brust وChia وStorj.

إثبات الوقت المنقضي Proof of elapsed time

وهي آلية إجماع أخرى تُستخدم فى سلاسل الكتل المرخصة وهذه السلاسل تتطلب أذن الدخول ليس مثل السلاسل العامة ويتم الاختيار عشوائيًا لمن سيتمكن من السماح له بتحديث الـ Blockchain.

مستقبل العملات المشفرة والبيئة

بالنسبة لإثبات العمل فيصبح السؤال حول إيجاد طريقة مستدامة لتزويد الكهرباء اللازمة لقوة الحوسبة التي تُستخدم في التعدين.

أي نقل عمليات التعدين خارج الولايات المتحدة والبلدان التي لديها مزيد من الطرق لتوليد الطاقة الخضراء. نحن بحاجة إلى تعدين Bitcoin في العديد من الأماكن في العالم خصوصًا بعدما تم حظر تعدينها فى الصين.

بدافع القلق على البيئة ابتعدت Ethereum – ثاني أكثر العملات تداولًا في السوق – عن إثبات العمل وإثبات الحصة.

ملاحظة إثبات الحصة هو الأساس الذي سيتم بناء Web3 عليه.

وعلى مستوى الأفراد كان هناك جهود للحد من انبعاثات الكربون.

 حصلت اتفاقيات المناخ المشفرة على 250 توقيعًا من الأفراد والشركات من أجل الالتزام بخفض انبعاثات الكربون الخاصة بهم إلى صافي الصفر بحلول 2030 بل وإزالة الكربون نهائيًا من صناعة العملات المشفرة بحلول عام 2040.

ويقول Theomou إن صناعة العملات الرقمية لن تحول تركيزها بعيدًا عن Bitcoin لإنه من غير المرجح أن تتعرض Bitcoin لأي تغييرات جذرية.

 بالإضافة إلى أن تعليم العملات المشفرة هو أهم جانب في استدامتها ولإن Bitcoin هي العملة الأكثر شهرة وغالبًا ما يبدأ الناس بها.

كلما زاد عدد الأشخاص الذين يتعلمون عن العملات المشفرة كلما زادت معرفتهم بها وبجميع الخيارات كما يمكنهم بسهولة أن يقرروا استخدام عملة مشفرة عن غيرها لتكون أكثر صداقة للبيئة، ولا تستخدم إثبات العمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى