blog

منصات التداول اللامركزية DEX – سلبيات ومميزات وحدود

منصات تدّاول العملات المُشفرة أو تبادّل العملات الرقمية هي عبارة عن منصة تُتيح للمُستثمرين والمتدّاولين تحويل العملات الورقية إلى العملات المُشفرة والعكس صحيح، كما تسمح أيضًا بالتحويل بين العملات المُشفرة المُختلفة فيما بينها، وهذا يعني أن منصات التدّاول تلعب دورًا أساسيًا في صناعة العملات المُشفرة، وبدونها يستحيل تقريبًا تدّاول واستخدام العملات المُشفرة.

الفرق بين منصات تدّاول العملات الرقمية والبنوك

في الوقت الراهن، تُشبه منصات تدّاول العملات المُشفرة إلى حد كبير بِنية البنوك؛ إذ أن كلاهما مؤسستان تعمل كوسطاء وتحتفظ بأموال الأفراد للحفاظ على سلامتها، والسماح بنقلها بسهولة من موقع إلى آخر.

وغالبية منصات تدّاول العملات المُشفرة مركزية مثل البنوك، وهو ما يعني وجود سلطة مركزية موثوقة مسؤولة عن سلامة النظام الأساسي والتحكم فيه، ولذلك فإن منصات تدّاول العملات المُشفرة مركزية مع إمكانية التحكم في محافظ المُستخدمِين.

وفي هذا السياق يُذكر أن المستثمرين والمتداولين يمنحون حق الوصول إلى محافظهم لطرف ثالث، وبالتالي يفقدون عِبء السيطرة بنسبة 100 ٪ على أموالهم، وهذا أمرًا جيدًا للمُستثمرين؛ حيث يتم تزويدهم بدرجة عُليا من الحماية التي لا يتمتعون بها إذا ظلوا مُستقلين.

كما يُذكر أنه إنتشرت العديد من الشائعات عن أشخاص فقدوا عملات مُشفرة قيمتها الملايين لأنهم فقدوا مفاتيحهم الخاصة، ولكن منصات تدّاول العملات المُشفرة المركزية تمنع حدوث ذلك، وتوفر الحماية للمُتداولين من خلال سهولة الوصول إلى أموالهم، فإذا فقد المُستخدم المُفتاح الخاص، فعندئذ، وبعد إجراء التحقق اللازم، يُمكِن أن تساعدهم منصات التدّاول في إستعادة الوصول إلى حساباتهم، وهذا الأمر يتماثل مع البنوك، فإذا فقد أحد المُستخدمين بطاقة الخصم الخاصة به على سبيل المثال، يُمكِنه ببساطة طلب بطاقة جديدة بعد التحقق.

كما توفر أيضًا منصات تدّاول العملات المُشفرة المركزية الإستقرار للسوق، وتسمح للمُستثمرين بشراء وبيع أصولهم بسعر ثابت؛ لأن الحجم الكبير من العملات الرقمية التي يحتفظون بها يساعدهم على إستقرار السوق ويسمح لهم بتدّاول الرموز الخاصة بهم بسهولة نسبيًا.

سبب وجود منصات لتداول العملات المشفرة    

هناك تساؤل مُثارحول سبب وجود منصات تدّاول العملات المُشفرة اللامركزية، بالرغم من فعّالية منصات تدّاول العملات المُشفرة المركزية، وتكمّن الإجابة عن هذا التساؤل في القيود الرئيسية الموجودة في منصات تدّاول العملات المُشفرة المركزية.

حيث تقوم منصات تدّاول العملات المُشفرة المركزية بجمع بيانات مُستخدميها وتخزينها في خادم مركزي، وعادةً يحصل المُستخدمون على حق الوصول إلى أموالهم من خلال تركيبة البريد الإلكتروني وكلمة المرور، ويتم تخزين هذه المعلومات على الخادم، وهذا يجعل منصات التدّاول المركزية هدفًا رئيسيًا يسيرًا للمُتسللين.

وقد عانى عدد قليل من منصات تدّاول العملات المُشفرة بالفعل من هذا الأمر وخسر إستثمارات تُقدّر بالملايين، وقامت بعض منصات التدّاول بسداد أموال المُستثمرين بشكل خاص، لكن لم يحالف الحظ الجميع؛ حيث أن الرقابة هي قيد رئيسِ لمنصات تدّاول العملات المُشفرة المركزية.

ويُذكر أن العامل المُحفز للإستثمار في العملات المُشفرة هو أنها لامركزية ولا يُمكِن للمؤسسات الحكومية أن تُسيطر عليها، فعلى سبيل المثال، يُمكِن للحكومة التدخل والتحكم في الوصول إلى أموال شخص ما، وتعاني منصات التدّاول المركزية من هذه المشكلة؛ حيث يُمكِن للوائح الحكومية والمُصادرة أن تُقيد أموال المستثمرين.

ولذلك تم إنشاء منصات تدّاول العملات المُشفرة اللامركزية لحل هذه المشاكل، فمثل طبيعة العملات المُشفرة، فإن منصات التدّاول اللامركزية هي أيضًا تعمل من نظير إلى نظير وتستخدم خوارزميات آلية للتحقق من المُعاملات.

كيف تعمل المنصات  

تستخدم منصات التدّاول اللامركزية العقود الذكية؛ لتسهيل التدّاول بين الأفراد، فضلًا عن أن هذه المنصات لا تتحكم في العملات الرقمية لمُستخدمِيها بل المُستخدم هو من يُشرف على عملاته الرقمية ويحميها بنفسه، حيث تتعامل منصات التداول اللامركزي DEX مع تدّاول العملات الرقمية بثلاث طرق رئيسية، تتمثل فيما يلي:

دفتر الطلبات من داخل البلوكشين

والذي من خلاله تتم كتابة كل مُعاملة على البلوكشين، وهذا الأمر لا يتعلق بالشراء الفعِلي فقط، بل أيضًا لطلب الشراء أو إلغاء الطلب، وتتسم المنصات اللامركزية التي تعمل بهذه الطريقة بأنها أكثر لامركزية من غيرها، ولكن ما يُعاب عليها هو أنها تكتب وتضع المُعاملات بشكل مباشر على سلاسل البلوكشين وبذلك تكون أكثر تكلفة وأكثر بطء.

دفتر طلبات خارج البلوكشين

منصات التداول اللامركزية التي تعمل مع دفتر طلبات خارج البلوكشين، تتصف بأنها تعالج المُعاملات خارج وبعيد عن البلوكشين ما عدا المُعاملات النهائية، ونظرًا لأنه لا يتم تخزين الطلبات في البلوكشين، يُمكِن أن تواجه هذه الطريقة بعض مشاكل الأمان التي توجد أيضًا في منصات التدّاول المركزية، ولكنها أفضل من ناحية السرعة وأقل تكلفة.

صانعو السوق الآليون AMM

النوع الثالث من منصات التدّاول اللامركزي وهي المنصات التي تعتمد على صانعو السوق الآليون AMM، ولشرح تلك الآلية، نوضح المثال التالي، إذا كان لديك عملة LINK وترغب في شراء Doge، فستحتاج إلى شخص لديه Doge ويريد شراء LINK ومستعد للتدّاول بسعر مُتفق عليه.

وبذلك تقوم AMM بإزالة الأطراف المُقابلة مع تقدّيم خوارزميات لتحديد السعر، مما يُتيح تداول LINK مُقابل Doge، ولتسهيل ذلك، يستخدمون عادةً مُجمعات السيولة، ويدفعون بشكل أساسِ للمستخدمين للإحتفاظ ببعض أموالهم في عِقد ذكي يُمكِن إستغلاله بعد ذلك في الصفقات، لذلك، يلعب المُستخدمون الفرديون دورًا رئيسيًا في تسهيل الصفقات في هذه المنصات.

مميزات منصات التداول اللامركزية

تتسم منصات تدّاول العملات المُشفرة اللامركزية، بمجموعة من المُميزات، تتمثل أهمها في:

المُعاملات السريعة مُنخفضة التكلفة

حيث يتم إستبعاد طرف ثالث في عملية المُعاملة؛ لأن منصات التدّاول اللامركزية قادرة على أداء مُعاملات أسرع، مع رسوم مُخفضة بشكل كبير، ونظرًا لأن المُعاملات تتم من نظير إلى نظير، فسيتم تقليل التأخير الذي يتم العثور عليه عادةً أثناء مُعالجة المُعاملات بشكل كبير.

الأمان

يتواجد إحتمال ضئيل للغاية بشأن إختراق منصات التدّاول اللامركزية؛ لأن معلومات المُستخدمين لا يتم تخزينها على خادم مركزي، وإذا تمكن أحد المُتسللين من الوصول إلى معلومات المُستخدم، فسيظل الهجوم مُوجها لشخص واحد وسيكون الوصول إلى الشبكة بأكملها أقرب إلى المستحيل، تمامًا كما هو الحال مع شبكات البلوكشين.

التكامل مع محافظ الأجهزة

من أهم مُميزات منصات التدّاول اللامركزية هي القُدرة على الإندماج مُباشرةً مع محفظة أجهزة مثل Trezor و Ledger Nano S، ففي منصات التدّاول المركزية على سبيل المثال، يتعين على المُستخدمين إدخال مفاتيحهم الخاصة لنقل العملات الرقمية الخاصة بهم من المحفظة إلى منصات تدّاول العملات المُشفرة، وهذا يُنشيء مخاطر لهجوم keylogging.

بينما في منصات التدّاول اللامركزية، يُمكِن للمُستخدمين التحويل مُباشرةً من محافظ أجهزتهم إلى العقود الذكية التي تُقدمها منصات التدّاول اللامركزية.

تحكم المُستخدِم في الأموال

أفضل شيء في منصات تدّاول العملات المُشفرة اللامركزية هو أن المحافظ لا تزال تحت سيطرة المُستخدمين بدلًا من السلطة المركزية، حيث يكون التحكم في الأموال دائمًا في أيدي المستخدمين، حتى أثناء المُعاملات، حيث تستخدم المنصة بأكملها بِنية شبكة نظير إلى نظير، ولا تتم مُشاركة المفاتيح الخاصة مع منصات التدّاول وتظل تحت سيطرة المُستخدِم.

سلبيات منصات تداول العملات اللامركزية

منصات تدّاول العملات المُشفرة اللامركزية، مثلما لديها مُميزات، فإنها لديها بعض العيوب، والتي تتمثل في:

وظائف أقل

على عكس منصات التدّاول المركزية، تفتقر منصات التدّاول اللامركزية إلى عدد من المِيزات المُفيدة مثل إيقاف الخُسارة والتداول بالهامش وغيرها، ويُمكِن أن تكون هذه المِيزات عائقًا في أداء المُتدّاول.

صعوبة في الإستخدام

منصات التدّاول المركزية تُهيمن على السوق؛ لأنها سهلة الإستخدام وتوفر للمُستخدمين الكثير من المساعدة، وليس هذا هو الحال مع منصات التدّاول اللامركزية؛ حيث يتعين على المُستخدمين التنقل عبر عشرات العقود الذكية، ويُمكِن أن يكون هذا مصدر إزعاج، حتى بالنسبة للمُستخدمين من ذوي الخبرة.

كما يجب على المُستخدمين أيضًا القلق بشأن تذكر مفاتيحهم الخاصة أثناء التعامل مع هذا النوع من منصات التدّاول، ولهذه الأسباب، فإن منصات التدّاول اللامركزية ليست سهلة الإستخدام.

أشهر منصات تداول العملات  

منصات تدّاول العملات المشفرة اللامركزية الشهيرة، تتمثل فيما يلي:

 IDEX

IDEX هي منصة تدّاول لامركزية تركز على تدّاول العملات المُستندة على معيار ERC-20، وبشكل عام، تتمتع هذه المنصة بواجهة إستخدام مُتطورة، من حيث حجم التدّاول و السيولة، ولذلك فهي من بين أفضل منصات التداول اللامركزية.

وبذلك يمكن للمُستخدمين التحقق من أحدث التدّاولات التي تمت على البلوكشين، كما يُمكِنهم بسهولة أيضًا شراء أو بيع العملات الرقمية من الشاشة الرئيسية، وأثناء التسجيل في هذه المنصة، من الضروري حِفظ العبارة الإحتياطية، وإلا فإنك تُخاطر بفقُدان الوصول إلى حسابك بشكل دائم.

EtherDelta

تم تصميم EtherDelta أيضًا خِصيصًا لتدّاول عملات الايثيريوم ERC-20 وأزواج الايثيريوم؛ حيث يتم تشغيل المنصة بالكامل من خلال العقود الذكية القائمة على الايثيريوم والمسؤولة عن الإدارة والودائع والسحب وتكامل المحفظة.

والتشابه بين EtherDelta و IDEX غريب؛ حيث أن كلاهما لديهما واجهة مُستخدم مُتشابهة، مع مُخطط يعرض الشموع في الشاشة الرئيسية، ومثل IDEX، تُوفر EtherDelta جميع المعلومات المهمة للمُتداولين على الشاشة الأمامية الرئيسية، حيث يُمكِن للمتداولين إستخدام المنصة لشراء أو بيع أو سحب أصولهم من العملات المُشفرة.

Kyber

من المُتعارف علية أن شبكة Kyber هي منصة تدّاول لامركزية موثوقة وفورية وتتمتع بسيولة عالية تعتمد على الايثيريوم في تدّاول العملات المُشفرة، حيث تعتمد شبكة Kyber على بروتوكول P2P، كما تتميز تلك المنصة بمِيزة عدم الاشتراك، وهي التي تُتيح للمُستخدمين تسجيل الدخول مباشرةً عبر محفظة من إختيارهم وبدء التدّاول على الفور، هذا بالإضافة إلى أن شبكة Kyber تمتلك أيضًا قدرًا كبيرًا من الإحتياطي من أجل إكمال المُعاملات على الفور تقريبًا.

Bisq

توفر منصة Bisq للمُتدّاولين تطبيق سطح مكتب، وهو التطبيق الذي يُمكِنهم إستخدامه لتدّاول العملات المُشفرة الخاصة بهم دون الكشف عن هويتهم، كما تدعم Bisq أيضًا العملات الورقية والعملات المُشفرة البدّيلة الأخرى، والتي لم تتمتع بشهرة كبيرة، وتتميز Bisq بأنها وعلى عكس منصات التدّاول التقليدية، لا تتطلب معلومات مُوسعة للتسجيل أو الموافقة من سلطة مركزية.

ويمكن للمتداولين من خلال تلك المنصة، تنزيل التطبيق وبدء تدّاول العملات الرقمية على الفور، فضلًا عن أن النظام نظير إلى نظير خالِ من الفشل، والميزة الرئيسية لـ Bisq هي على الأرجح دعمها للعملات الورقية، وبالرغم من أن المنصة تدعم ما يقرب من 126 عملة مُشفرة، إلا أنها تُعاني من إنخفاض حجم التدّاول.

Radar Relay

منصة Radar Relay عبارة عن منصة تدّاول لامركزية أخرى تركز على تدّاول عملات الايثيريوم، وتسمح بتدّاول عملات الايثيريوم الخاصة مباشرةً من محفظتك، دون الحاجة إلى وسيط.

كما أن النظام الأساسِ بها هو P2P وينقل الرموز المُميزة بين محفظتين، لذلك، لا توجد خدمة متوسطة، وتتحرك الرموز المُميزة مُباشرةً من عميل إلى آخر، فضلًا عن أن تلك المنصة لا تتطلب أي عمليات إشتراك أو إيداعات أو عمليات سحب ولديها دفاتر أوامر خارج السلسلة، وقابلة للتشغيل البيني، وقادرة على دمج المحافظ.

Bancor

منصة Bancor هي منصة تدّاول لامركزية ذكية تعمل بنظام العقود، وتحل مشكلة السيولة التي تواجهها العديد من منصات التداول اللامركزية، وبسبب هذه الخاصية، تتمتع Bancor بشبكة مُستقرة للغاية، ولذلك فإنها أقل تقلبًا وتوفر لمُستثمريها أسعارًا ثابتة.

كما أن منصة Bancor تحتوي على ويب هام مع واجهة إستخدام جذابة، يُمكن للمُستخدمين إستخدامها لأداء الوظائف البسيطة لشراء وبيع العملات المُشفرة، وعلى عكس IDEX و EtherDelta، فإن واجهة استخدام Bancor خالية من الفوضى، وجمعت العديد من العملات الرقمية المُشفرة بدقة.

منصات التداول الموثوقة

من أهم منصات التدّاول اللامركزية للعملات المُشفرة، والأكثر ثقةً، هي:

IDEX

إذ أن هذه المنصة مُخصصة في المقام الأول لتداول الإيثريوم ورموز ERC20 الخاصة به، ويتم تنفيذ المُعاملات على IDEX بسرعة مُماثلة لتلك التي تتم في البورصات المركزية، في حين أنها لا تزال توفر مستوى عالِ من الأمان المُشفر للتبادّلات اللامركزية.

EtherDelta

هي منصة تداول أخرى تعتمد على الإيثريوم ethereum، وهي أيضًا مشهورة بتبادل ERC20، ويتم تسهيل المُعاملات على EtherDelta من خلال العقود الذكية، وواقعيًا، يبدو أن تلك المنصة هي نُسخة من IDEX عندما يشتركون في تشابه لافت في الوظيفة وواجهة المستخدم والعمليات.

وعلى الرغم من أن حجم المُعاملة بتلك المنصة ليس شائعًا مثل IDEX، إلا أن حجم المُعاملات بها مهم جدًا، والأهم من ذلك، نقل العملة الرقمية المُشفرة من وإلى المحافظ أسرع نسبيًا على هذه المنصة.

Bancor Network

تميل معظم المنصات اللامركزية DEX إلى مُواجهة مشكلات السيولة، وذلك على عكس منصة Bancor؛ إذ أن هذا التبادّل اللامركزي لديه فائض في السيولة، وأسعار مُميزة إلى حد ما، فضلًا عن توفير إستقرار الأسعار والنظام الأساسي.

Kyber

هي منصة تبادل لامركزية تعتمد على إيثريوم ethereum موثوقة وذات سمعة، تُسهل تجارة العملات الرقمية المُشفرة، وتضمّن خوارزمية p2p أن يبقى جميع المتداولين مجهولين، وبذلك تكون المعاملات أسرع وأرخص وأكثر فاعلية.

كما أنه لا يحتاج المُستخدمون إلى الإشتراك في Kyber، وكل ما يحتاجونه هو تسجيل الدخول من خلال محافظهم للتدّاول، فضلًا عن أن لديها سيولة كبيرة، مما يجعلها مكانًا آمنًا للتداول الفوري القريب.

الاسئلة الشائعة

أكثر التساؤلات شيوعًا فيما يتعلق بمنصات التدّاول اللامركزي، تتمثل في:

ما المقصود بالتدّاول اللامركزي DEX؟

التدّاول اللامركزي decentralized exchange أو DEX هو سوق من نظير إلى نظير P2P يربط بين مُشتري وبائعي العملات المُشفرة دون رقابة أو وساطة، مما يعني أن المُستخدِم يظل متحكمًا في مفاتيحه الخاصة عند التعامل على منصة DEX.

هل منصات التداول اللامركزية لا تخضع نهائيًا لأي تحكم خارجي؟

على الرغم من عدم وجود وسيط في منصات الـ DEX عندما يتعلق الأمر بالصفقات فإن المطورين يديرون المنصة بشكل عام، حيث تحتاج التطبيقات اللامركزية DApp إلى واجهة أمامية، وغالبًا لا يتم ترميز هذه الواجهة الأمامية في الـ blockchain وبالتالي يجب إدارتها بشكل ما، ولذلك، فإن جوانب التعامل مع منصات DEX لن تكون لامركزية بالكامل.

ما هي أهم عيوب التدّاول اللامركزي DEX؟

نظرًا لتسجيل مُعاملات التدّاول اللامركزي DEX على البلوكتشين، فيُمكن أن تكون بطيئة في المُعالجة إذا كانت المعاملات مُزدحمة، فضلًا عن عدم وجود طريقة لعكس المُعاملات، أي أنه إذا قمت بإجراء صفقة سيئة، حتى عن طريق الصدفة، فلا توجد طريقة للتراجع عنها بشكل عام.

كيف تعمل منصات تدّاول العملات المُشفرة اللامركزية؟

لا تستخدم منصات تدّاول العملات المُشفرة اللامركزية خادم تحكّم مركزي أو حِزمة من الخوادم للتحكم في بيانات المُستخدمين، وبالتالي، ليس هناك شرط لجهة ضمّان من طرف ثالث أن يحتفظ بأموال المُستثمرين أثناء قيامهم بالمُعاملات، حيث محور العملية ككل يتمركز حول المُستخدم الذي يتحول لعُقدة تدّاول.

ما نقاط الإختلاف بين منصات التدّاول المركزية واللامركزية؟

لعل أهم إختلاف بين منصات التدّاول المركزية واللامركزية، يكمّن في طريقة الإحتفاظ بالعملات المُشفرة، ففي منصات التداول المركزية، تقوم المنصة بالإشراف على عملات المُستخدمين، بينما في منصات التداول اللامركزية يكون المُستخدم هو المسؤول عن عملاته الرقمية وأمانها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى