blog

كل ما تحتاج معرفته عن شبكة البرق (Lightning Network) للبيتكوين

تعد مشكلة “قابلية التوسع” أبرز مشاكل شبكة البلوكتشين الخاصة بالبيتكوين، ولو تم حلها لتحققت ملايين المعاملات في الثانية.

فظهرت شبكات البرق لحل هذه المشكلة من خلال تمكين مستخدمي البيتكوين من إجراء المعاملات الصغيرة، مثل شراء المنتجات الغذائية، خارج الشبكة بمعالجة أسرع وتكاليف أقل.

ولعلك تسأل الآن، ما هي شبكة البرق وكيف ساعدت على حل مشكلة قابلية التوسع؟ قبل الإجابة على هذه التساؤلات، دعنا أولًا نوضح المقصود بمشكلة ” قابلية التوسع”.

مشكلة قابلية التوسع

قابلية التوسع تشير إلى قدرة النظام على النمو لاستيعاب الطلب المتزايد.

والمراد بعدم قابلية البيتكوين للتوسع، عدم قدرته على التعامل مع النمو المتزايد للمعاملات التي تتم بالبيتكوين، فهناك حد أقصى من المعاملات التي يمكن معالجتها على بلوكتشين البيتكوين.

وكما هو معلوم، هناك معضلة خاصة بشبكات العملات الرقمية تتمثل في قدرة الشبكة على توفير ثلاث خصائص أساسية (قابلية التوسع – الأمان – اللامركزية)، وبالطبع الاهتمام بعنصرين سيترتب عليه ضعف الثالثة.

وهو بالضبط ما حدث مع شبكة البيتكوين، فقد ولت الأمان واللامركزية أهمية شديدة دون التوسع، لذا ظهر مفهوم “حلول خارج الشبكة” أو “حلول بعيدة عن الشبكة” لحل هذه المشكلة، فما المقصود بـ”حلول بعيدة عن الشبكة”؟

حلول بعيدة عن الشبكة

تتضمن الحلول البعيدة عن الشبكة كل السبل التي بإمكانها تقليل التضخم والازدحام داخل البلوكتشين، من خلال إتمام المعاملات بين الطرفين دون تسجيلها داخل الشبكة الرئيسية، وشبكات البرق هي إحدى أهم أمثلة تلك الحلول.

ما هي شبكة البرق (Lightning Network)؟

شبكة البرق هي طبقة ثانية مضافة لشبكة البيتكوين، تتكون من مجموعة قنوات دفع متعددة التوقيع، وقد تم اقتراحها لأول مرة عام 2015 من قبل “جوزيف بون” و”ثاديوس دريجا“.

هدف الشبكة هو تقليل الازدحام على بلوكتشين البيتكوين وتزويده بالقدرة على التوسع، وذلك باستخدام قنوات الدفع خارج الشبكة، أو المعاملات خارج دفتر الأستاذ.

تسمح تلك القنوات بإجراء معاملات صغيرة بشكل أكثر كفاءة وسرعة، وبتكلفة أقل مقارنة بتلك التي تُنفذ على شبكة البلوكتشين.

وتلك المعاملات خارج الدفتر تعني أن طرفي المعاملة يقومان بفتح قناة داخل شبكة البرق، ويتم بداخلها تبادل عدد لا نهائي من المعاملات دون تسجيلها على البلوكتشين.

وتستمر المعاملات داخل القناة حتى يتم غلقها، فيتم حينها تسجيل النتيجة النهائية لتلك المعاملات مرة واحدة فقط على البلوكتشين.

مفارقة بين شبكة البرق والبلوكتشين؟

بعكس المعاملات على البلوكتشين، لا تتطلب المعاملات هنا موافقة أكثر من 51% من العقد (Nodes) عليها.

وهو ما يجعلها أكثر سرعة وأقل تكلفة، ومن ثم لن تحتاج إلى انتظار 10 دقائق حتى يتم التحقق من الكتلة وتتمكن من شراء كوب الشاي أو أي معاملة صغيرة أخرى.

وعلى الرغم من أن شبكة البرق منفصلة عن البلوكتشين إلا أنها ليست منفصلة تمامًا، إذ عليك التسجيل في شبكة البلوكتشين أولًا لتتمكن من الدخول والخروج من شبكة البرق.

فكونها شبكة منفصلة يعني أن لها العقد والبرمجيات الخاصة بها فقط.

والجدير بالذكر أن للشبكة أيضًا استخدامات أخرى غير عمليات الشراء الصغيرة، مثل كونها وسيلة لتبادل العملات الرقمية المختلفة.

كيفية عمل شبكات البرق (Lighting Network)

تستخدم شبكة البرق العقود الذكية، ومن ثم تشبه آليتها طريقة عمل العقد الذكي.

وتتم المعاملات هنا بين الطرفين على عنوان متعدد التوقيع، يتطلب توقيعين لصرف الأموال، ومن ثم لا يمكن نقل الأموال إلا بموافقة الطرفين.

فلو قمت بإنشاء قناة بينك وبين سارة وكل منكما قام بإيداع 5 بيتكوين على عنوان مشترك، سيتم تسجيل ذلك في ميزانية عمومية تقول “أحمد وسارة يملكان 5 بيتكوين لكل منهما”.

وإذا قمت بإعطائها 1 بيتكوين سيتم تحديث الميزانية، ليصبح رصيد سارة الآن يساوي 6 بيتكوين، بينما رصيدك يساوي 4 بيتكوين.

وتستمر تلك المعاملات، ويتم تسجيلها بنفس النمط على القناة، حتى يقرر أحدكما غلقها، حينئذ يتم تسجيل نهاية المعاملات على الشبكة بموافقة الطرفين، وتُخصص الأموال لصاحبها المعني على القناة الرئيسية بعد التوقيع عليها.

فلو انتهت تلك المعاملات بأن رصيدك 3 بيتكوين، ورصيد سارة 7 بيتكوين، سيتم تسجيل تلك الأرصدة على الشبكة الرئيسية لكل منكما كما هي الآن بدلًا من 5 بيتكوين.

هل يمكن إجراء المعاملات بشكل غير مباشر في شبكة البرق؟

نعم، لا يشترط وجود قناة مباشرة بينك وبين الطرف الآخر، إذ يمكنك إجراء المعاملات من خلال قناة طرف وسيط.

فلنقل أنك قمت بفتح قناة مع المخبز المفضل لديك، وقمت بإيداع كمية من البيتكوين تعادل 50 دولارًا، ستستمح لك هذه القناة بإتمام معاملاتك مع المخبز بشكل فوري.

ومن ناحية أخرى قامت سارة بفتح قناة مع بائع الخضروات التي تتردد عليه كثيرًا، ومن ثم تقوم بعملية الشراء بشكل فوري مع هذا المتجر، ولكن تقوم سارة أيضًا بشراء مخبوزاتها من المخبز الذي قمت بفتح قناة معه.

فما علاقة سارة بقناتك الخاصة مع هذا المخبز؟

نظرًا لكونكما عاملين مشتركين في كلا المتجرين، ستتمكن سارة من شراء المخبوزات دون الحاجة لإنشاء قناة جديدة معه، وذلك من خلال قناتك.

والعكس كذلك؛ فأنت يمكنك شراء الخضروات من نفس البائع دون الحاجة لفتح قناة جديدة، باستخدام أموالك المُودعة في قناتك مع المخبز (50 دولارًا)، لشراء الخضروات، من خلال قناة سارة.

إذًا ماذا سيحدث إن قامت سارة بغلق قناتها مع متجر الخضروات؟

إن لم يكن هناك مستخدم آخر مشترك في كلا المتجرين، سيتعين عليك إنشاء قناة جديدة مع المتجر حتى تتمكن من الدفع.

رسوم شبكة البرق (Lightning Network)

هناك نوعين من الرسوم يتكبدها المستخدم عند استخدام شبكة البرق؛ الأولى تتعلق بفتح وغلق القناة، والثانية خاصة بإجراء المعاملات الصغيرة داخل القناة وهي رسوم ضئيلة جدًا.

ونظرًا لانخفاض تلك الرسوم قام علماء في جامعتي في المجر ومعهد علوم الحاسبات عام 2019 بنشر ورقة بشأن تلك الرسوم.

شككت الورقة في قدرة مشغلي شبكات البرق على الاستمرار في معالجة المعاملات دون إحداث زيادة كبيرة في الرسوم، واصفين إياها – حاليًا – بالمشاركة غير المنطقية.

خصوصية شبكة البرق (Lightning Network)

نظرًا لكون المعاملات تتم خارج شبكة البلوكتشين، أصبح من الصعب تتبع العادات الاستهلاكية للمستخدمين، إذ يتم فقط تسجيل المعاملة النهائية التي قام بها وتجاهل كافة المعاملات التي تمت داخل القناة.

مشاكل شبكة البرق (Lightning Network)

دائمًا ما يُروج عن شبكة البرق أنها “الحل” والتكنولوجيا التي تعالج مشكلات بلوكتشين البيتكوين، فهل هذا يعني أنها خالية من المشكلات؟

بالطبع لا، فالشبكة تواجه بعض المشكلات منها:

رسوم معاملات البيتكوين

نعم، ساعدت الشبكة على تقليل رسوم معاملات البيتكوين بنسبة كبيرة، وساعدت على إجراء المعاملات بسرعة أكبر، لكن ازدحام شبكة البلوكتشين لم يكن السبب الوحيد في ارتفاع رسوم البيتكوين.

فرسوم العملة المشفرة ذاتها مرتفعة.

وكما سبق الإشارة، هناك رسوم لفتح وغلق القنوات على شبكة البرق ليتمكن الأطراف من إجراء المعاملات، وهي رسوم مماثلة لرسوم المعاملات على البلوكتشين.

وبالطبع يُضاف لما سبق رسوم توجيه المدفوعات بين القنوات، وعلى الرغم من كونها رسوم ضئيلة في الوقت الحالي إلا أنه من المتوقع زيادتها.

الاتصال بالإنترنت لإتمام المعاملات

تشترط شبكة البرق الاتصال الدائم بالإنترنت لإتمام المعاملات، ومن ثم وجود قابلية لاختراق الأجهزة المُخزِنة للمفاتيح الخاصة وسرقة العملات.

ماذا سيحدث في الشبكة إذًا لو أغلق أحد الطرفين اتصاله بالإنترنت؟

يتيح ذلك للطرف الآخر فرصة غلق القناة، وعلى الرغم من وجود فترة زمنية محددة للاعتراض على غلق القناة، إلا أن الغياب لفترة طويلة يلغى فاعلية هذه المدة.

الهجمات الخبيثة

أحد أبرز مخاطر شبكات البرق والمتعلقة بوجوب الاتصال بالإنترنت هي الهجمات الخبيثة.

وتحدث تلك الهجمات عندما يتعمد المهاجمون إنشاء عدد من القنوات وإغلاقها في نفس الوقت، فيتسبب هذا في ازدحام شبكة البلوكتشين.

ومن ثم يؤدي هذا الازدحام إلى استغراق وقت أطول للتحقق من الكتلة.

في هذا الوقت يتمكن المهاجمون من سرقة الأموال، وقد لا يستطيع حاملي العملات من استعادة أموالهم بالسرعة الكافية بسبب ذلك الازدحام.

التقلبات السعرية للبيتكوين

تساعد شبكة البرق في ازدهار البيتكوين وتسهيل اعتماده كوسيلة دفع في المعاملات المختلفة، وهو ما يُعد سلاح ذو حدين.

فزيادة شعبية البيتكوين تتسبب في جذب المزيد من المستثمرين والمتداولين مما يعني تقلبات شديدة في سعر البيتكوين.

هذا يجعل الاعتماد على البيتكوين في تسعير السلع وإجراء المعاملات من الصغيرة إلى الكبيرة أمر محفوف بالمخاطر.

فعلى سبيل المثال لو قمت بشراء سلع من مورد ما بسعر 20 بيتكوين وهو ما يعادل 640 ألف دولار تقريبًا ، على أن يتم سدادها خلال 30 يوم، ثم تحققت زيادة في سعر البيتكوين في اليوم التالي بنسبة 10%، فإن هذا يعني أنك مطالب بسداد تلك الزيادة، أي مطالب بسداد 704 ألف دولار.

فتظهر تلك المخاطر نتيجة كون العملاء يدفعون لأعمالهم بالعملات الورقية، أي تحويل العملات الورقية إلى بيتكوين قبل السداد، فقد تتسبب عملية التحويل هذه تكبد بعض الخسائر.

نظام بيئي جديد لشبكة البرق (Lightning Network)

قدمت شبكة البرق نظام بيئي جديد يتضمن ما يُعرف بـ”أبراج المراقبة”.

أبراج المراقبة هي أطراف خارجية تعمل على رصد محاولات الاحتيال ومنعها، وذلك من خلال استعادة الحالة الأولية عند إغلاق القناة.

فعلى سبيل المثال لو قمت بإنشاء قناة مع شخص يُدعى مايكل، وقام كل منكما بإيداع 500 بيتكوين، ثم قام مايكل بشراء سلع منك بقيمة 300 بيتكوين، لكن انقطع اتصالك عن الإنترنت، فما الذي يُتوقع حدوثه؟

قد يؤدي انقطاعك عن الإنترنت إلى قيام مايكل بأخذ السلع مجانًا.

لكن بفضل أبراج المراقبة سيتم غلق القناة واسترداد الحالية الأولية، أي تسجيل 500 بيتكوين في حساب كل منكما وتجاهل أي معاملة تمت بينكما عبر هذه القناة.

مزايا وعيوب شبكة البرق (Lightning Network)

شبكة البرق مثل العديد من شبكات العملات الرقمية؛ لها عيوب كما لها العديد من المزايا، فما هي أبرز مزايا وعيوب شبكات البرق؟

مزايا شبكة البرق

لولا دعم شبكة البلوكتشين بشبكة البرق لظل التعامل بالبيتكوين محدودًا، خاصة في ظل وجود هذا الكم الهائل من العملات الرقمية.

لكن الآن شاع قبول البيتكوين كوسيلة دفع، نظرًا لما وفرته تلك الشبكة من مزايا مثل:

  • المعاملات الصغيرة جدًا، مثل شراء كوب قهوة، أصبحت متاحة على شبكة البيتكوين دون الاضطرار إلى دفع رسوم تُضاعف سعر المعاملة ذاتها.
  • إتمام المعاملات بشكل أسرع وفوري، دون الحاجة لاستغراق وقت طويل للتأكد من الكتلة.
  • حماية الخصوصية؛ كل المعاملات تتم بشكل مجهول ومشفر، حتى ولو تمت من خلال قناة وسيطة، ومن ثم عدم السماح للآخرين بمراقبة عادات الاستهلاك الخاصة بنا.
  • عدم تخزين العملات في شبكة البلوكتشين إلا بعد غلق القناة.
  • تقليل الرسوم الخاصة بالمعاملات.

وعلى الرغم من أن تقليل الرسوم يُعد ميزة في الوقت الحالي، إلا أنه أمرًا سيئًا لمستقبل شبكة البيتكوين، لذلك تتسم الرسوم الضئيلة – كما سبق الإشارة – بالمشاركة غير المنطقية، لكن لماذا؟

ما تم تعدينه من عملات البيتكوين هو 19 مليون من أصل 21 مليون بيتكوين، مما يعني أن مكافئة المعدنين ستظل تجمع بين مكافئة التعدين والرسوم في آن واحد حتى يتم تعدين كافة العملات.

فماذا سيحدث إذًا بعد إتمام تعدين 21 مليون عملة؟ ستصبح الرسوم هي المكافئة والحافز الوحيد للمحققين، لذا من غير المنطقي أن تنخفض تلك الرسوم إلى هذا الحد، فرسوم شبكة البرق تكاد تكون منعدمة، وهذا يمثل خطرًا للشبكة على الأجل الطويل.

عيوب شبكة البرق

على الرغم من المزايا التي تقدمها شبكة البرق إلا أنه يحيطها بعض القيود، التي تتمثل في:

  • السماح بإجراء المعاملات من الصغيرة إلى المتوسطة فقط، فتصميمها لا يسمح بإجراء التعاملات كبيرة الحجم.
  • يعتقد بعض الخبراء أن شبكة البرق تشجع المركزية من خلال محاور الدفع.
  • لا تدعم المدفوعات غير المتصلة بالإنترنت، مما يقلل مستوى الأمان نسبيًا ويزيد من التعقيد.
  • لا تتسم بسهولة الاستخدام، فتطبيقات شبكة البرق يصعب الوصول إليها من قبل المبتدئين.
  • عدم تتبع المعاملات عبر الشبكة الرئيسية.

الأسئلة الشائعة

ما هي شبكات البرق؟

شبكة البرق هي طبقة ثانية أُضيفت لشبكة البيتكوين، تتكون من مجموعة قنوات دفع متعددة التوقيع، وقد أُنشأت الشبكة بهدف تقليل الازدحام على شبكة البيتكوين الرئيسية ومعالجة مشكلة عدم قابلية التوسع التي تواجهها.

هل شبكة البرق جزء من البيتكوين؟

شبكة البرق هي بمثابة شبكة جانبية للبيتكوين، تعمل على تسهيل المعاملات التي تتم باستخدام البيتكوين، على أن تتم بشكل أسرع وأقل تكلفة.

كيف يمكن استخدام شبكة البرق؟

لتتمكن من إجراء المعاملات على شبكة البرق، سيتعين عليك إنشاء إحدى المحافظ التي تتوافق مع شبكة البرق مثل: “Wallet of Satoshi“، و”Breez” و”Blue Wallet“.

ما هي مزايا شبكة البرق؟

1- إتمام المعاملات الصغيرة بالبيتكوين.
2- إتمام المعاملات بسرعة أعلى.
3- توفير المزيد من الخصوصية.
4- تقليل الرسوم الخاصة بالمعاملات.
5- معالجة مشكلة عدم قابلية التوسع في البيتكوين.

كم تبلغ سرعة شبكة البرق؟

يمكن لشبكة البرق أن تعالج مليون معاملة في الثانية، في حين أن البلوكتشين يمكنها معالجة 7 فقط.

الخلاصة

شبكة البرق تمكنت من معالجة المشكلة الأهم في شبكة البيتكوين، وهي قابلية التوسع، وتضمنت هذه المعالجة الرئيسية مجموعة حلول أخرى منها تقليل الرسوم، وسرعة المعاملات وإجراء المعاملات الصغيرة للغاية.

لكن كغيرها من الحلول، لا تخلو من العيوب، فهل تعتقد أن مزايا شبكة البرق تغفر سلبياتها؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى