blog

دليل المبتدئين لتخزين NFTs

إن كنت تملك إحدى القطع الفنية القيمة التي تُقدر بالملايين، ستنفق الكثير من الجهد والمال لحفظها بأمان، كذلك الحال بالنسبة للـNFT، فكثير من تلك الرموز تُقدر بآلاف وملايين الدولارات.

ومن ثم وُجب عليك البحث عن السبل الأكثر أمانًا لضمان حمايتها من القرصنة والسرقة، وهو ما وفرته لك تقنية Blockchain من خلال دفتر الأستاذ الرقمي غير القابل للتغيير.

فقبل تقنية البلوكتشين كان يمكن نسخ وتداول الأصل الرقمي دون أدنى اعتبار لحقوق الملكية، وهو ما جعل الكثير من الأعمال الرقمية لا قيمة لها، أما الآن يضمن لك البلوكتشين إدارة أصولك بأمان، والحفاظ على حقوق الملكية مهما تم تداول الأصل.

ومن خلال هذا المقال سنتعرف على الطرق الأكثر أمانًا التي وفرتها تقنية البلوكتشين لحفظ وتخزين الـNFTs، ولماذا نمنح عملية تخزين تلك الرموز هذا القدر من الاهتمام.

نمو سوق الـ NFT

قبل التطرق لمدى أهمية تأمين NFTs، سنعرض عليك أولًا نبذة عن النمو المُتحقق في سوق رموز NFTs في الآونة الأخيرة، لعل ذلك يزيد من إدراك الأهمية التي حصدتها تلك الرموز، ولماذا أصبحت جاذبة لعمليات القرصنة.

وفقًا لتقرير رويترز في ربيع عام 2021، ارتفعت قيمة سوق NFT إلى 2.5 مليار دولار بعد أن كان 13.7 مليون دولار في العام السابق.

وبالنظر إلى المبيعات، نجد أن العديد من الأعمال الفنية قُدّرت بمبالغ ضخمة بلغت عشرات الملايين، وهو ما أثار جذب انتباه الكثيرين للسوق.

فمثلًا في مارس، حققت إحدى الأعمال الشهيرة للفنان “مايك وينكلمان”، بعنوان “Everydays: The First 5000 Days” ما يزيد عن 69 مليون دولار، لتحتل بذلك المرتبة الثانية في قائمة أغلى NFTs  بعد “The Merge” التي بلغت قيمتها حوالي 92 مليون دولار.

وفي فبراير، حققت الفنانة الكندية “غرايمز” مبيعات بلغت 6 ملايين دولار خلال 20 دقيقة فقط، أما مؤسس تويتر “جاك دورسي” تمكن من بيع أول تغريدة له على الإطلاق كرمز غير قابل للاستبدال بقيمة 2.5 مليون دولار، وفي أكتوبر بلغ حجم مبيعات سوق OpenSea مليار دولار.

ويُتوقع تحقيق المزيد في هذا السوق مع شيوع الـMetaverse، لقدرته الهائلة في التأثير على تلك الرموز. 

أهمية تأمين الـ NFTs 

من خلال قيم المبيعات السابقة، يمكننا إدراك الاتجاه الصاعد لتلك الرموز، وكيف أصبح السوق جاذبًا للاستثمار ومن ثم للمخترقين، بهدف سرقة الأعمال الرقمية ذاتها أو سرقة بيانات المستخدمين.

وسبق وأشرنا أن لا مركزية السوق المشفر تعني عدم وجود طرف يمكن لومه في حال سرقتك، كما يحدث في البنوك أو أي مؤسسة مالية حقيقية أخرى، وبالتالي تقع مسئولية تأمين أصول NFT الخاصة بك على عاتقك وحدك.

لذلك أُلقي باللوم على المستخدمين لعدم تفعيلهم المصادقة الثنائية، عندما وقعت حادثة اختراق في سوق Nifty Gateway قبل بضعة أشهر، لمساهمتهم بذلك في تسهيل سرقة بياناتهم وأصولهم، وهو ما تسبب في سرقة أصول تُقدر بآلاف الدولارات.

لذا عليك معرفة أنواع وطرق تخزين رموزك في منأى عن القرصنة. 

ما هي طرق تخزين NFT؟

عند اختيار طريقة تخزين أي من الأصول الافتراضية، يأتي معيار الأمان في المقدمة، لذلك يجدر بك ألا تحتفظ بالـNFTs الخاصة بك في منصات تداول تلك الرموز، فأنت بذلك أكثر عرضة للاحتيال من قبل المنصة، أو استغلال المخترقين لبعض الثغرات.  

وبشكل عام، الاحتفاظ بالأصول المشفرة عبر الإنترنت يزيد من احتمالية تعرضك للقرصنة، ومن ثم “التخزين البارد” أو التخزين غير المتصل بالإنترنت يوفر لك فرصً أكثر أمانًا لحفظ الأصول.

وأفضل طريقة للتخزين البارد هي محافظ الأجهزة (Hardware Wallets)، وهي عبارة عن محافظ في شكل أجهزة إلكترونية تشبه جهاز “USB Flash”، وهذه الأجهزة محمية برمز PIN، ولا يتم توصيلها بالإنترنت إلا وقت إجراء المعاملة.

نقاط عليك معرفتها قبل تخزين NFTs

قبل عرض أشهر طرق تخزين NFTs، عليك معرفة بعض المعلومات، وتطبيق بعض الخطوات المؤثرة في حفظ الخصوصية وتأمين الأصول، وهي:

  1. اعتماد التخزين البارد في حفظ الأصول طويلة الأجل.
  2. عدم تداول العبارة الأولية مع الآخرين، وعدم استخدامها عبر الإنترنت، فهي بمثابة مفتاحك الخاص؛ من يحصل عليها، يصل إلى محفظتك.
  3. لا يُنصح بحفظ كلمة المرور أو العبارة الأولية على الحاسوب، إنما يُفضل حفظها بورقة آمنة أو أي أداة مادية أخرى.
  4. ضرورة استخدام كل وسائل الحماية المتاحة من كلمة مرور معقدة، ومصادقة ثنائية وغيرها.
  5. عدم السماح للآخرين بالوصول إلى بيانات تسجيل الدخول الخاصة بك.
  6. تجنب زيارة المواقع المجهولة، فقد تلحق بك الضرر.
  7. استخدام شبكة خاصة افتراضية (VPN)، لحفظ عنوان “IP” الخاص بك، وتشفير بياناتك.

وتذكر أن معظم الـNFTs تعتمد على الـEthereum، فتحقق أولًا من توافق المحفظة مع Ethereum blockchain قبل شرائها أو التسجيل بها.

الطرق الأكثر شيوعًا لتخزين NFTs

هناك العديد من الوسائل المتاحة لحفظ وتخزين الرموز غير القابلة للتداول، لكن الأكثر شيوعًا هي:

  1. محافظ البرامج (Software Wallets) ، مثل: Metamask وTrust Wallet.
  2. نظام نقل الملفات عبر الكواكب (IPFS)، مثل: Pinata.
  3. محافظ أجهزة التخزين البارد (Hardware Wallets)، مثل: Trezor وLedger.

وفيما يلي سنعرض بإيجاز أبرز الملامح لكل منهم. 

محافظ البرامج – Software Wallets

تُعد محافظ البرامج هي الأسهل نسبيًا من حيث الإنشاء والاستخدام، حتى لغير التقنيين والمبتدئين، وهو ما يجعلها الوسيلة الأكثر شيوعًا لتخزين الأصول الرقمية.

ويتوفر من هذا النوع العديد من المحافظ أشهرهم Metamask التي تم إنشائها كتطبيق “Chrome” فقط، وتدعم DeFi وEthereum.

ومحفظة Metamask يتم تأمينها بكلمة مرور وعبارة أولية مكونة من 12 إلى 24 كلمة، لكن كونها محفظة ساخنة، أي متصلة بالإنترنت، يجعلها عرضة للقرصنة، وبالفعل تم اختراقها من قبل ومتوقع اختراقها مرة أخرى.

وعلى أي حال، إن جعلت Metamask خيارك لتخزين NFTs، تأكد من تحميل التطبيق الأصلي، فقد تم خداع الكثير بتطبيقات Metamask مزيفة.  

وبجانب Metamask يوجد العديد من المحافظ مثل Enjin wallet التي تدعم أيضًا DeFi وEthereum، وقريبًا سيتم دمجها مع هواتف Samsung S10 كتطبيق رسمي لمحفظة NFT، وقد بلغ حجم سوق تلك المحفظة 10.3 مليون دولار.

وأيضًا يوجد محفظة Math wallet التي تدعم أكثر من 70 شبكة Blockchain عامة، وكذلك يوجد محفظة Trust التي تدعم العديد من شبكات Blockchain وتدعم كل من  DeFi وcrypto وNFT.

وقد أعلنت Coinbase مؤخرًا عن إنشاء سوق نظير إلى نظير، الذي يسمح لحاملي NFT بسك أصولهم وشرائها وعرضها وإدارتها.

نظام الملفات بين الكواكب – IPFS

نظام الملفات بين الكواكب أو ما يعرف بـ”IPFS” هو بروتوكول وسائط تشعبية من نظير إلى نظير، يسمح للمستخدمين بتخزين الـNFTs خارج السلسلة، مما يقلل احتمالية التعرض للاختراق.

إذ يغير IPFS طريقة توزيع المعلومات حول العالم باستخدام العنونة على أساس المحتوى بدلًا من الموقع، ويقوم بتقسيم الملفات إلى أجزاء صغيرة مشفرة، مانحًا بصمة فريدة تسمى معرف المحتوى (CID)، الذي يرتبط مباشرة بمحتوى NFT للمستخدم، مما يتيح قدرًا كبيرًا من الأمان. 

ويعمل هذا المعرف كسجل دائم لملفك؛ إذا قمت بإنشاء نسخة جديدة من ملفك إلى IPFS، ستتغير تجزئة التشفير الخاصة به، ويحصل على معرف جديد.

بالتالي الملفات الموجودة على IPFS لا يمكن العبث بها بأي حال، وإذا قام المخترق بإنتاج تجزئة CID، سيتم إخطارك.

ومن المحافظ التي تعمل بهذا النظام، محفظة Pinata، التي تم إنشاؤها في عام 2018، وتضم أكثر من 45 مليون ملف، وأكثر من 70000 مستخدم على مستوى العالم.

وعلى الرغم من أن هذا النوع من المحافظ ليس شائعًا، إلا أنه من المحتمل أن يتشعب خاصة بين المطورين، لما يحققه من مستويات أمان عالية.

محفظة الأجهزة – Hardware Wallet

محفظة الأجهزة هي أبرز أنواع التخزين البارد (غير المتصل بالإنترنت)، وكما سبق القول هي الخيار الآمن لتخزين الـNFT، فكونها خارج الإنترنت يجعلها آمنة من القرصنة، بالإضافة إلى المصادقة الثنائية التي توفر المزيد من الأمان.

ومن أشهر أنواع محافظ الأجهزة هي Trezor وLedger.

والجدير بالذكر أن تلك المحافظ لا تحفظ الأصول فعليًا، إنما هي بمثابة مفتاح يمكنك من الوصول إلى ممتلكاتك المسجلة على شبكة البلوكتشين. 

الخلاصة: سوق الـNFT أصبح جاذبًا لانتباه مختلف الفئات لا سيما المخترقين، لذا عليك بذل المزيد من الجهد لحفظ أصولك في أمان مستخدمًا إحدى الطرق العديدة المتاحة لتخزين الـNFTs مثل: محافظ البرامج، ومحافظ IPFS، ومحافظ الأجهزة.

تختلف كل منهم في خصائصها ومستويات الأمان التي توفرها، وتتصدرهم من حيث الأمان المحافظ الباردة، لكن هذا لا ينفي قدرة باقي الأنواع على حفظ الأمن خاصة إن قمت بتطبيق كافة الإرشادات الأمنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى